جودة ينقل رسالة دعوة من الملك للرئيس اللبناني للمشاركة بالقمة العربية

الاخبار

  • جودة ينقل رسالة دعوة من الملك للرئيس اللبناني للمشاركة بالقمة العربية

    04-كانون الثاني-2017 استقبل الرئيس اللبناني العماد ميشال عون، امس الثلاثاء، نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين ناصر جوده، الذي نقل له رسالة خطية من جلالة الملك عبدالله الثاني، تتضمن دعوته لحضور القمة العربية التي يستضيفها الأردن في نهاية شهر آذار المقبل.

    وأكد جودة، خلال اللقاء، أن جلالة الملك يتطلع لمشاركة الرئيس اللبناني في القمة مما سيكون له الأثر الكبير في إنجاحها ولا سيما في ظل التحديات المشتركة والتطورات التي تواجهها المنطقة وخاصة محاربة الإرهاب والتداعيات الإنسانية للأزمة السورية والأعباء التي يتحملها الأردن ولبنان في هذا الصدد.

    ونقل جوده تحيات جلالة الملك عبدالله الثاني وأطيب أمنياته للرئيس اللبناني والشعب اللبناني الشقيق بدوام التقدم والازدهار، مكررا تهنئة جلالته للرئيس اللبناني بمناسبة انتخابه رئيسا للجمهورية اللبنانية الشقيقة وثقة جلالته بأن يتمكن لبنان الشقيق من تعزيز وحدته الوطنية ومواجهة التحديات التي تواجه المنطقة، وبما يحفظ أمنه واستقراره.

    وأكد جودة، خلال اللقاء، حرص الأردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني على توطيد أواصر التعاون مع لبنان، وتمتين أطر الشراكة في مختلف المجالات، وبما يحقق المصالح المشتركة للشعبين والبلدين الشقيقين، ويعزز مسيرة العمل العربي المشترك.

    واعرب الرئيس اللبناني، خلال اللقاء، عن خالص محبته وتقديره لجلالة الملك وللشعب الأردني، مكرراً أحرّ التعازي بشهداء العمليات الإرهابية الأخيرة في جنوب المملكة، ومؤكدا حرص لبنان على استمرار التنسيق والتعاون مع الأردن لمحاربة الإرهاب.

    وأشار، في هذا الصدد، إلى أن الحرب على الإرهاب وكما يصفها جلالة الملك عبدالله الثاني هي حربنا جميعا ولا بد من تنسيق الجهود تضافرها لهذه الغاية بشكل شمولي.

    كما التقى جودة في بيروت رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري، وبحث معه العلاقات الثنائية وسبل توطيدها في مختلف المجالات، إضافة إلى آخر التطورات والمستجدات في المنطقة، مهنئا إياه بالتطورات السياسية الإيجابية الأخيرة على الساحة اللبنانية.

    وتم، خلال اللقاء، استعراض أهمية انعقاد القمة العربية في الأردن نظرا للتحديات التي تواجهها الدول العربية والتي تحتاج إلى بحثها وتعزيز التعاون العربي المشترك.

    وأشاد بري بالسياسة الحكيمة للأردن، بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني، الذي يحظى بتقدير واحترام المنطقة والعالم وخاصةً في التعامل مع قضايا المنطقة وجهود جلالته لإحلال السلام والاستقرار.

    كما التقى جودة في بيروت رئيس مجلس الوزراء اللبناني سعد الحريري، وبحث معه العلاقات الثنائية وتطورات الأوضاع في المنطقة والتحديات التي تواجهها، معبرا عن تهنئة الأردن للحريري بمناسبة تشكيل الحكومة اللبنانية برئاسته ودوره في تحقيق التطورات الإيجابية الاخيرة على الساحة اللبنانية.

    كما اعرب عن حرص المملكة على التعاون مع الحكومة اللبنانية على مختلف المستويات وبما يحقق المصالح المشتركة للبلدين والشعبين الشقيقين.

    وتم التأكيد، خلال اللقاء، على أهمية استمرار التنسيق والتشاور والتعاون حيال مختلف القضايا التي تمر بها المنطقة والقضايا ذات الاهتمام المشترك والتحضير للقمة العربية المقبلة التي تستضيفها المملكة.

    وبحث الجانبان الجهود الأردنية واللبنانية في التعامل مع التداعيات الإنسانية للأزمة السورية وخاصة أزمة اللجوء التي يعانيها البلدان.

    كما بحثا تكثيف الجهود المشتركة بين البلدين للحديث بخطاب واحد مع المجتمع الدولي المطلوب منه القيام بدوره بتحمل أعباء هذه المسؤولية الكونية المشتركة.

    وبحث جودة مع رئيس الوزراء اللبناني الجهود الدولية المبذولة لمحاربة الإرهاب، مؤكدا أن الأردن كان على الدوام وسيبقى في طليعة هذه الجهود.

    وعبر الحريري عن استنكاره للاعتداءات الإرهابية الجبانة التي وقعت في الأردن مؤخرا وتعازيه لذوي الشهداء.


التعليقات

إضافة تعليق

الاسم
البريد الالكتروني
التعليق
أدخل الرمز الظاهر
 


 

استطلاع الرأي

حالة الطقس

مواقيت الصلاة

عمان

الفجر : 04:48 الشروق : 06:18 الظهر : 12:38 العصر : 16:06 المغرب : 18:42 العشاء : 20:01