الاحتلال يحجز على الحسابات البنكية لبطريركية الروم الأرثوذكس

imgid346876

حجزت سلطات الاحتلال الاسرائيلي على جميع الحسابات البنكية التابعة بطريركية القدس للروم الارثوذكس بقيمة تبلغ أكثر من 30 مليون شيكل، بحسب الناطق باسم البطريركية الأب عيسى مصلح.

وقال مصلح "ان بلدية اسرائيل في القدس حجزت على أملاك وحسابات بنكية بقيمة اجمالية تزيد على 30 مليون شيكل بحجة ضرائب الأملاك"، مشيرا الى ان دولة الاحتلال تهدف من هذا الاجراء، الى "توجيه ضربة أخرى للبطريرك ثيوفيلوس الثالث، بطريرك القدس وسائر أعمال فلسطين والأردن، ضمن سلسلة من الإجراءات المجحفة التي تمارسها أذرع مختلفة في دولة الاحتلال في إطار المواجهة مع أقدم كنيسة في العالم".

وأضاف، ان "الجهات الاسرائيلية التي تستهدف بطريركية القدس منذ تولي غبطة البطريرك ثيوفيلوس الثالث منصبه عام 2005 باتت لا تخفي مساعيها لإضعاف أم الكنائس"، لافتا الى أن هذا "الإجراء المجحف يطال حرية العبادة ويمس بالخدمات التي تقدمها البطريركية للمجتمع من خلال مؤسساتها الخدماتية في المجالات التعليمية والصحية والثقافية والرياضية".

واكد ان دوائر مؤثرة في اسرائيل "تمارس ضغوطات كبيرة على البطريرك ثيوفيلوس الثالث والبطريركية المقدسية والمؤسسات الخدماتية والتعليمية التابعة لها بطرق مختلفة مثل قرارات إدارية مجحفة، ومشاريع قوانين ظالمة، وحملات تشويه مُنسّقة مع الصحافة الاسرائيلية بهدف إثارة الرأي العام ضد الكنيسة".

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر.