سان جيرمان يسحق موناكو ويحرز لقب الدوري الفرنسي

88774411110

 انتزع باريس سان جيرمان لقب دوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم للمرة السابعة في تاريخه عقب فوزه على منافسه موناكو 7-1 باستاد بارك دي برينس يوم الأحد.

وجمع باريس سان جيرمان، الذي أحرز أربعة أهداف في أول نصف ساعة، 87 نقطة قبل خمس مباريات على نهاية الموسم ويتفوق بفارق 17 نقطة على موناكو صاحب المركز الثاني.

وأحرز كل من جيوفاني لوسيلسو وانخيل دي ماريا هدفين وأضاف ادينسون كافاني ويوليان دراكسلر ورادامل فالكاو بالخطأ في مرمى فريقه موناكو بقية الأهداف.

وأصبح موناكو، الذي أحرز روني لوبيز هدفه الوحيد في اللقاء، مهددا من اولمبيك ليون واولمبيك مرسيليا صاحبي المركزين الثالث والرابع واللذين يتأخران عنه بأربع نقاط بعد فوزيهما هذا الأسبوع.

ومثل اللعب ضد المنافس الذي حرمه من اللقب في الموسم الماضي فرصة مثالية لباريس سان جيرمان المملوك لمجموعة قطر للاستثمارات الرياضية منذ 2011 لحصد اللقب الخامس في حقبة الشركة القطرية.

وانضم سان جيرمان إلى ليون في المركز الخامس ضمن قائمة الأكثر فوزا بلقب الدوري ومتأخرا بثلاثة ألقاب عن سانت ايتيين صاحب الرقم القياسي.

وقال المدرب اوناي ايمري الذي فشل في عبور دور الستة عشر في دوري أبطال أوروبا مع باريس سان جيرمان هذا الموسم ”حافظ الفريق على إيقاعه الضاغط طيلة المباراة.

”هدفنا الكبير كان دوري الأبطال. ليس سهلا لكننا سنعمل من أجله“.

وجلس كيليان مبابي على مقاعد البدلاء حيث منح ايمري، الذي ربما سيرحل بنهاية الموسم، مشاركة نادرة لخافيير باستوري في التشكيلة الأساسية.

وبدأ موناكو، الذي خسر 3-صفر أمام باريس سان جيرمان في نهائي كأس رابطة الأندية الفرنسية، بشكل جيد لكن صاحب الأرض حصل على أول فرصة حقيقية في الدقيقة العاشرة بتسديدة مباشرة من كافاني بعد تمريرة عرضية من داني الفيس لكن الكرة مرت خارج الملعب.

 

وفي غضون سبع دقائق أحرز باريس سان جيرمان ثلاثة أهداف.

ووضع لوسيلسو تمريرة الفيس العرضية داخل المرمى في الدقيقة 14 قبل أن يضيف كافاني الهدف الثاني بضربة رأس قوية في مرمى الحارس دانييل سوباسيتش بعد ذلك بثلاث دقائق.

 

* إصابة سيديبي

وفي الدقيقة 20 كسر دي ماريا مصيدة التسلل بعد تمريرة من كافاني ليضع الكرة من فوق سوباسيتش.

وبعد ذلك بسبع دقائق ومن تبادل للكرة مع كافاني أرسل باستوري تمريرة عرضية متقنة إلى لوسيلسو ليضعها في المرمى.

وقلص موناكو الفارق عبر لوبيز ليهز الشباك للمباراة الثامنة على التوالي في الدوري وهو أول من يفعلها في دوري الدرجة الأولى الفرنسي مع الفريق منذ شعباني نوندا في 2003.

وفقد موناكو الظهير جبريل سيديبي بسبب إصابة في الركبة ربما ستؤثر على فرنسا قبل كأس العالم في يونيو حزيران ويوليو تموز المقبلين.

وبدأ باريس سان جيرمان الشوط الثاني بشكل حذر وبدا أن موناكو ربما سينتفض لكن دي ماريا أحرز هدفا بعد تمريرة من باستوري ليجهز على آمال الفريق الزائر.

وأضاف فالكاو هدفا آخر لباريس سان جيرمان بالخطأ في مرمى فريقه قبل أن يختتم دراكسلر الأهداف بتسديدة قوية بعد تمريرة أخرى من باستوري.

وهي المرة الأولى التي تهتز فيها شباك موناكو سبع مرات في مباراة واحدة في الدوري منذ 1974.

وفي مباراة أخرى انتفض مرسيليا ليقلب تأخره إلى فوز 3-2 على تروا ليحافظ على المركز الرابع متأخرا بفارق الأهداف عن ليون.

 

 

رويترز

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر.