المجمع العربي للوساطة والتحكيم يعقد اجتماعا للجمعية العمومية

8888888888888888

التلفزيون الأردني - عقد مجلس الإدارة والجمعية العمومية لجمعية المجمع العربي للوساطة والتحكيم في الملكية الفكرية اجتماعا غير عادي برئاسة الدكتور طلال أبوغزالة وحضور ممثلي عدد من المؤسسات في الدول العربية. واكد ابو غزالة خلال الاجتماع ضرورة تعزيز قيمة وأهمية العلامات التجارية، وإبرازها، وتوسيع نطاق عقد الدورات التدريبية التي توفرها لمختلف المؤسسات في الدول العربية، لافتا إلى إمكانية التعاقد مع مؤسسات تدريبية أو تعليمية لعقد دورات تدريبية لطلبة المدارس والجامعات كورشات عمل لزيادة الوعي بموضوع الملكية الفكرية، نظرا لأهمية هذا الموضوع وخاصة في ظل تزايد الاختراعات والابتكارات في عصر المعرفة.
وشدد على ضرورة اطلاع الجمعية على أساليب المنظمات العالمية في حصر وتقييم العلامات التجارية والأساليب المستخدمة لتقييم المؤسسات، داعيا الجمعية إلى التعاون مع شبكة الأسماء العربية المشهورة ودائرة تصميم وتطوير المواقع الإلكترونية في مجموعة طلال أبوغزالة من أجل إنشاء قاعدة بيانات للأسماء العربية المشهورة، وتصنيف العلامات في مجالات مختلفة، والتواصل مع الشركات عن طريق طرح استبيان مخصص لجميع قطاعات المجتمع لحصر آرائهم حول أهم عشر علامات في الوطن العربي بالنسبة لهم.
وأطلق أبوغزالة خلال الاجتماع مبادرة "شبكة الأسماء العربية المشهورة "، وكلف عضو مجلس الإدارة معتصم الضمور بترؤس المبادرة، لتعزيز قيمة العلامات التجارية العربية وإبراز أهميتها في العالم. من جهتها استعرضت مديرة المجمع مجد خداش نشاطات المجمع للعام 2017 – 2018، ومن ضمنها التعاون مع هيئة الجمارك السودانية، وشركة الاتصالات السعودية، والمركز الوطني للبحوث الزراعية وأكاديمية المجموعة الدولية للاستشارات.
وتم خلال الاجتماع اعتماد جدول الأعمال السابق، وقراءة تقرير مدقق الحسابات للجمعية (مجموعة الفيصل لتدقيق الحسابات) للسنة المالية المنتهية.
يشار إلى أن الجمعية تأسست عام 1987 بهدف تعزيز وتطوير نظام الملكية الفكرية بالمملكة ورفع الكفاءات والمعرفة لدى العاملين في هذا المجال إلى جانب نشاط مركز الوساطة والتحكيم التابع للجمعية والذي يعمل على فض نزاعات الملكية الفكرية من خلال محكمين دوليين يطبقون قواعد عالمية.
بترا

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر.